منشوراتي على فيسبوك

مصر في تقرير الشفافية من جوجل

الحكومات بتطلب من جوجل (وغيرها من الشركات) إنها تحذف محتوى أو تفشي بيانات مستخدمين. مصر مثلا قدمت 16 طلب لحذف 187 عنصر من نتائج البحث والفيديوهات على يوتيوب في الفترة من 30 يونيو 2012 إلى 30 يونيو 2018، و3 طلبات للكشف عن البيانات الشخصية لمستخدمين، دي بعض التفاصيل ال بيعرضها

إزاي المعرفة الحرة والتعاونية تقدر تطلع منتج؟

ويكيبيديا مثال مهم للإنتاج المعرفي التعاوني والحر على الإنترنت، لكن كمان حركة البرمجيات الحرة اللي ساهمت مبادئها في التأسيس لفلسفة المعرفة الحرة مثال مهم جدا. في بداية الثمانينيات قرر مبرمج وثوري أمريكي إسمه ريتشارد ستولمان إنه يشتغل على مشروع بهدف انتاج نظام تشغيل حر، يقدر كل المستخدمين والمبرمجين غنهم يطوروه

أرشيف الإنترنت، متحف التراث الرقمي

نقدر نعتبر (أرشيف الإنترنت) إنه متحف أو مكتبة للتراث الرقمي، أرشيف بيجمع المعلومات والبيانات من الإنترنت بكل اللغات وبكل الأشكال والصيغ ومن كل مكان. تخيّل موقع عليه أرشيف لأكثر من 370 مليار صفحة وب و 15 مليون كتاب وملف نصي و أكثر من 6.7 مليون ملف صوتي و تقريبا 5

المكية الفكرية كمصطلح مُضلل

القضايا المرتبطة بالملكية الفكرية، بالذات براءات الاختراع، وقّفت تداول المعرفة بين الجمهور ، وبالتالي وقّفت تطور دول ومجتمعات مش قادرة تدفع مقابل الحصول على المعرفة أو المنتجات. مثلا تلاقي شركة زي مونسانتو عندها براءة اختراع على بذور مُعدّلة وراثيا. وعلشان مونسانتو تحافظ على براءة اختراعها، دخّلت تعديل جيني على البذور

الأدوية مفتوحة المصدر

الأفكار اللي لها علاقة بالمصادر المفتوحة والبرمجيات الحرة والمعرفة الحرة والوصول الحر تقدر تحسّن حياة البشرية كلها. بابا الله يرحمه مات بسبب فيرس سي، تقريبا زي كتير من الأطباء جيله، اتنقلهم عدوى من مريض. وقتها ماكنش لسه ظهر السوفالدي. ماكنش فيه غير نقل كبد، وغالبا في مصر ماكنتش النتائج كويسة

أول قضية تعذيب أعرفها

دور ونضال مركز النديم في مناهضة التعذيب ومساعدة الضحايا على مدار ربع قرن تقريبا مش ممكن يتنسي أبدا. عرفت عن مركز النديم لما تعرفت على المجموعات المنخرطة في حركات التغيير في ٢٠٠٥ أو ٢٠٠٤، كان بالنسبة لي المجتمع المدني كله متمثل في مركز النديم ومركز هشام مبارك. بعدها بسنين عرفت

عن فيسبوك والأرشفة

وسائط التخزين الرقمية والإنترنت خلّت ذاكرة الأفراد أوسع بكثير عن السابق. مشروع زي أرشيف الإنترنت خلّاني مثلا أرجع أقرأ حاجات كتبتها من ١٥ سنة، صحيح مش فاكر السياقات بالضبط لكن بعضها افتكرته كويس وبعضها توقعته بنسبة كبيرة. على مستوى الأفراد وارد أن دا يكون مش موجود عند كل الناس، لكن

أنا بحب الإنترنت

كنت بكتب حاجة عن تجربتي في استخدام الإنترنت وإزاي الإنترنت كانت أكتر حاجة أثّرت في حياتي. تقريبا آخر ١٥ سنة في عمري، كنت منخرط في المجال العام بشكل ما، من أول كفاية وشباب من أجل التغيير ال عرفتهم من الإنترنت، لحد ما اشتغلت باحث في الحقوق الرقمية. وأنا بكتب لاحظت