شيزلونج، 15 ألف انتهاك للخصوصية

بالصدفة ظهر لي إعلان على فيسبوك من شيزلونج (Shezlong) مكتوب فيه ” 15000 جلسة مجانية من شيزلونج!” . شيزلونج هو موقع بيقدّم خدمة العلاج النفسي على الإنترنت. الكارثة الحقيقية إن موقع (شيزلونج) مش بيقدّم حماية للخصوصية للمرضى.

اليومين دول العالم كله بيتكلّم عن تقديم الخدمات عن بعد ، كوسيلة للحفاظ على أرواح الناس والسيطرة على فيروس كورونا.
الأصدقاء ال محتاجين علادج نفسي ممكن يفكروا يستخدموا (شيزلونج) .. بلاش، لحد ما الموقع يحترم خصوصية المرضى.

دي بعض البنود السيئة الموجودة في (سياسة الخصوصية) لمنصة (شيزلونج):
– من حق منصة (شيزلونج) الإفصاح عن المعلومات والبيانات ال بيقدمها المريض ، والكارثة بقى إن دا هيحصل في أكتر من حالة: “في حال قمنا ببيع أو شراء أعمال أو موجودات، وفي هذه الحالة يجوز لنا أن نفصح معلومات المستخدم الخاصة بك للشاري والبائع المحتمل لمثل هذه الأعمال أو الممتلكات” و حالة تانية “قد نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لأي من الشركات المنتمية لنا، والتي قد تتضمن شركاتنا الفرعية وشركتنا القابضة، وشركاتها الفرعية، حيثما كان موقع هذه الشركات في العالم ولأي سبب كان.”
نركز بقى هنا، بيقول “حيثما كان موقع هذه الشركات في العالم ولأي سبب كان” ما شاء الله حلوه “لأي سبب كان دي”

– أما الكارثة الكبري على الإطلاق هو حماية البيانات الخاصة بمستخدمي منصة (شيزلونج) ، سياسة الخصوصية بتقول “ومع التزامنا التام بحماية معلومات المستخدم الخاصة بك، فإننا لا نستطيع ضمان أمان إرسال معلومات المستخدم الخاصة بك إلى الموقع. إن أي بيانات يتم إرسالها، بما في ذلك معلومات المستخدم الخاصة بك، تكون على مسؤوليتك أنت. “ مش عارف مين يفهم إيه هنا؟ خدمة محتاجة خصوصية زي تقديم علاج نفسي للأفراد يبقى مسؤولية حماية خصوصية البيانات على المستخدم بشكل رئيسي؟!!

– من حق منصة (شيزلونج) استخدام ومعالجة المعلومات ال المريض بيدخلها على الموقع، مش كدا وبث دا كمان من حق منصة (شيزلونج) أنهم يشاركوا المعلومات دي مع أطراف ثالثة بهدف إجراء أبحاث السوق، وعلى الرغم من إن سياسة الخصوصية بتقول “يجوز لنا عرضها على أطراف ثالثة على نحو غير شخصي” إلاّ إن دا إنتهاك للخصوصية ، على الأقل لإن البيانات الوصفية مممكن تؤدي لتحديد الشخص بسهولة.

– من حق منصة (شيزلونج) إنها تغير سياسة الخصوصية ، من غير اشتراط إبلاغ/قبول المستخدمين بالتعديلات!

– مافيش أي مسؤولية تقع على منصة (شيزلونج) في حالة تعرُّض أي مستخدم لأي نوع من الضرور من قبل الطبيب المُعالج، ودا موجود في إتفاقية الاستخدام ” …فإنكم بموجب هذه الشروط تعفوننا وتعفون مؤسساتنا التابعة شركائنا ومسؤولينا وموظفينا و وكلائنا من أي مطالبات أو قضايا أو دعاوى قد تكون لديكم أو بما يتعلق بالمعالجين النفسيين أو أنشطتكم أو عن إمتناعكم عن أي فعل معين.” بردو هتلاقي بند تاني في اتفاقية الاستخدام بيقول “، فإننا وكل من مديرينا، أو موظفينا، أو وكلائنا، أو المتعاقدين معنا، لا نتحمل أي مسؤولية تجاهك نتيجة أي خسائر، وأضرار، ومسؤوليات، ومطالبات، وتكاليف (بما في ذلك دون تقييد ودون حصر التكاليف القانونية ورسوم الدفاع أو تكاليف التسوية) بأي شكل من الأشكال أو وجه من الوجوه، سواء على نحو مباشر، أو غير مباشر، أو كنتيجة، ناشئة عن أو راجعة إلى الوصول إلى موقع www.shezlong.com من قبلك بسبب إعتمادكم على المعلومات المقدمة من خلال المنصة أو المختصين أو محتوى، أو موقع إلكتروني للغير، أو خدمات الغير، بأي شكل نتجت، سواء في عقد، أو ضرر (بما في ذلك الإهمال)، قانون، أو غير ذلك, ولسنا مسؤولين عن أي اضرار يسببها أي من المعالجين (الاطباء النفسيين او الاخصائين النفسيين) بصرف النظر إن كنا قد اطلعنا أو تم اطلاع ممثلنا المفوض على إحتمالية حصول خساره او ضرر.”

الموضوع فعلا سيئ وخطير جدا، خاصة إننا كلنا قاعدين في بيوتنا ، ووارد جدا إن يكون منصة زي (شيزلونج) واحدة من الحاجات ال ممكن نعتمد عليها في الظروف دي . (شيزلونج) عاملة 15 ألف جلسة مجانية، وارد إن دا يزيد جدا من نطاق مستخدمي المنصة ال هيكونوا مُعرّضين لانتهاك خصوصيتهم.

أظن الأفضل إن ال محتاج مساعدة نفسية يختار طبيب موثوق فيه ويستخدم برمجيات تواصل آمنة، أفضل من الإعتماد على خدمة شبه (شيزلونج).

رابط سياسة الخصوصية: https://www.shezlong.com/ar/PrivacyAndPolicy
رابط شروط الاستخدام: https://www.shezlong.com/ar/TermsAndConditions

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *