يوسف العشماوى،مواطن مصرى محتجز فى السعودية بتهمة التخابر

شارك المقال

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn

لم تنتهى أزمة الـ1500 جلده للأطباء المصريين بالسعودية حتى ظهرت مشكلة آخرى هى أقدم من الـ1500 جلدة لكنها ظهرت مؤخرا

يوسف عشماوى ، مبرمج ، يعمل فى السعودية ، كلفتة الشركة التى يعمل بها بإنجاز أعمال خاصة بأحد الجهات الأمنية فى السعودية

فى 24 أغسطس الماضى إعتقلت السلطات السعودية يوسف العشماوى ، وإلى الآن لا يعرف أحد مصير يوسف ولا أحد يجزم بالتهمه الموجهه لة ، حيث كان رد السلطات السعودية لا يحتوى على أى تفاصيل وإكتفوا بالتصريح بانة محتجز على للتحقيق معه فى قضية امنية

وقال جمال عيد المدير التنفيذي للشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان ” نشعر بالغضب والمرارة ليس فقط لسجن يوسف عشماوي دون اتهام في السعودية ، ولكن للموقف المخزي للسفارة المصرية في السعودية وكذلك الخارجية المصرية من يوسف وغيره ، إنهم لا يهتمون وكادوا يطردون والده حين ذهب ليطلب منهم ان يتدخلوا لتقنين وضع يوسف في السعودية ، هذا موقف مخزي ويشجع حكومة السعودية الشهيرة بسجلها الأسود في مجال احترام حقوق الإنسان أن تسجن مواطنا مصريا دون إتهام ودون جريمة أقترفها”.
نقلا عن الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

ولكن هناك بعض الأخبار الغير مؤكده انة متهم بالتخابرلصالح مصر!!!!

وكعادة النظام الفاشل لم تبدى الخارجية المصرية كعادتها الإهتمام المطلوب بالمواطن المصرى المختفى منذ أكثر من اربعه اشهر ، مما دعا الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان أن تقوم برفع دعوى تطالب فيها بعزل وزير الخارجية

قالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان اليوم أن محكمة القضاء الإداري سوف تنظر في القضية التي رفعتها ضد رئيس الجمهورية تطالبه بعزل وزير الخارجية والسفير المصري في السعودية يوم 20يناير القادم 2009، بسبب دورهما المتخاذل –حتى الآن- في اتخاذ أي موقف يجبر الحكومة السعودية على إعلان أسباب اختطاف ناشط الإنترنت المصري “يوسف العشماوي” الذي اعتقلته السلطات السعودية في 24 أغسطس الماضي دون إبداء أسباب ودون اكتراث بالقواعد والأعراف القانونية.

و تدعو الشبكة العربية كل المواطنين المصريين الذي تعرضوا لانتهاكات في الخارج وتكاسلت الخارجية المصرية و السفارات المصرية بالخارج عن تقديم الدعم والرعاية لهم لحضور القضية والتدخل فيها ، وإبلاغ المحكمة بهذا الدور المتردي الذي كاد أو يودي بكرامة المصريين في الخارج وجعلهم عرضة لكل التحرشات والانتهاكات التي تمارس ضدهم ، خاصة في دول لا تحترم أدمية الإنسان وحقوقه ، مثل السعودية.
نقلا عن الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

كما أن والد يوسف العشماوى قال للشبكة العربية :

أجهزة الأمن السعودي أجرت عدة تحقيقات مع يوسف ، تدور حول عمله مع شركة “ينابيع للتقنية” بالرياض ، التي يعمل بها يوسف ، ودارت كلها حول قيامه بتنفيذ أعمال تقنية كموظف بشركة ينابيع لصالح جهاز المخابرات السعودية ثم وزارة الخارجية السعودية ، وبعد عدة شهور في الحبس الانفرادي والتخويف اتهمته بالعمل لصالح المخابرات المصرية ، ولم تفيد تصريحات يوسف بأنه يقوم بتنفيذ الأعمال التي تكلفه بها الشركة التي يعمل بها ، لصالح اي جهة ، وأن كل ذنبه أن مهارته في عمله جعلت شركة ينابيع ترسله في مهام عمل في هذه الجهة أو تلك

لتفاصيل أكثر :

http://anhri.net/press/2008/pr1224.shtml

http://anhri.net/press/2008/pr1202.shtml

http://www.anhri.net/press/2008/pr1014.shtml

http://anhri.net/press/2008/pr1221.shtml

http://www.masrawy.com/News/Egypt/Politics/2008/december/25/saudia.aspx?ref=rss

http://www.youm7.com//News.asp?NewsID=58881

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *