هل تذكرنى؟؟ .. أنا الظل

شارك المقال

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn

منذ فتره ليست بالقصيرة ونوبة قلق تنتابونى من كل شيىء
من نفسى من أشخاصا حولى من أحداث خاصه
قلق ليس لى يد فيه ولا أحد له يد فيه
قلق نابع من حياة لا تمت للحياه بصله
ان تكون بلا شيىء
لا تعرف أين ولما ومتى ستفعهلها
هل تسألنى ما هى التى سافعلها
أقول أنى لا أعرف
ولا أريد أن أعرف
منذ متى وأنا أعرف ما أريده
حتى الذى أريده ويحدث يطغى عليه القلق
قلق من شيىء خافى لا أعرفه
ليس لى فيه يد ولا لأحد فيه يد
لا اعرف لما اتذكر تلك المشاهد القليله السعيده
تماما كما انى لا أعرف لماذا اتذكر أيضا تلك المشاهد الكثيره البائسه
يوما ما كنت أتمنى أن أكون شيىء ما
لم أستطع أن أكون هذا الشيىء
فقط
تمسكت بظله
حتى أصبحت أنا ظله
قلقى جعلنى ظل فى الحياه
لا أحصل على الشيىء كاملا
ولا على جزء منه
فقط أحصل على الظل
لانى فى الأساس
ظل
مجرد ظل
أعبس فى الأشياء كما تعبس بى الحياه
لا اعرف لماذا أعيش
لا أفكر فى شيىء
حياه بلا تسلسل
حياه بلا حياه
مجرد ظل فى الحياه

هل تذكرتنى ؟؟؟ ….. نعم إنه انا

أنا الظل